الأخبار -> نانسي عجرم: أم البنات

21 مارس 2020

على عكس الكثير من زميلاتها، تنشر الفنانة اللبنانية نانسي عجرم صوراً لبناتها الثلاث بكل حرية من دون أن تخفي وجوههن. وهي حريصة على مشاركة متابعيها تفاصيل حياتها وحياة بناتها التي تملؤها الفرحة، ما يثبت أنها فعلاً تستحق لقب أم البنات.

 

أطلقت نانسي قبل 8 سنوات أغنية “يا بنات”، التي نالت إعجاب الجمهور. واليوم، هي دليل على السعادة الحقيقية التي يعيشها البيت المليء بالفتيات، لا سيما بسبب علاقتها المميزة بهن، والأوقات الجميلة التي يقضينها معاً.

 

البنات نعمة

بنات

رُزقت نانسي عجرم بابنتها الأولى ميلا عام 2008، بعد عام واحد من زواجها من الطبيب فادي الهاشم. بعدها بعامين، ولدت إيلا، لتتبعها الصغيرة ليا بعد ثمانية أعوام.

 

لم تخفِ نانسي سعادتها الشديدة، حين علمت أنها حامل ببنت للمرة الثالثة. وقالت حينها إن “البنات نعمة في حياة عائلتهن، لأن الفتاة حنونة وعطوفة على والديها. وهذا ما أثبتته بناتها في كثيرٍ من المواقف”.

بنات نانسي عجرم

وتؤكد النجمة اللبنانية على أن الأولوية في حياتها لبناتها وعائلتها. وأنها تعتز بلقب أم البنات وتحبه، فهي فخورة وسعيدة ببناتها. وعلى الرغم من أنها كانت تتوقع أن يكون حملها الأخير بصبي، إلا أنها فرحت كثيراً بعد أن علمت أنها فتاة وانتظرتها بفارغ الصبر.

من تشبه والدتها أكثر؟

أم البنات نانسي عجرم

تشارك نانسي متابعيها بنشاطاتها مع عائلتها، وصور بناتها المميزة واللطيفة. وهذا يدل على مدى قوة تفاعلها على السوشال ميديا، ومساندة عائلتها لها في مختلف النشاطات.

ويعلق جمهور ومحبو نانسي على هذه الصور، ويصرون على أن الصغيرة ليا، هي الأكثر شبهاً بوالدتها في تعابير الوجه والملامح.

نانسي

تتواجد نانسي مع أطفالها في جميع النشاطات التي يقومون بها. وهي تبدو كأنها تعيش معهن طفولتهن. ويشار إلى أنها لم تتمتع بفترة طفولتها لوقت طويل، إذ اتجهت الفنانة اللبنانية إلى الفن في وقتٍ مبكر، حين كانت تبلغ من العمر 8 سنوات، وحصلت على عضوية نقابة الفنانين اللبنانيين المحترفين، وهي في الثامنة عشرة من عمرها.

 



الكاتب : كونترول بغدادي
Share it on Facebook نسخة للطباعة



جميع الحقوق محفوظة لـ : اغاني عراقية © 2020
برمجة اللوماني للخدمات البرمجية © 2011

   
جميع الحقوق محفوظة لـ شبكه بغدادي الحبيبه